برعاية "يونيسيف" الدفاع المدني والتعليم يناقشان مشروع استعداد المدارس للطوارئ

برعاية "يونيسيف"
الدفاع المدني والتعليم يناقشان مشروع استعداد المدارس للطوارئ
غزة – الدفاع المدني
 ناقشت وزارة التربية والتعليم العالي ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"، ومديرية الدفاع المدني مشروع "تعزيز جاهزية المدارس للطوارئ، وذلك خلال ورشة عمل عقدتها الاثنين 9-1-2017 بمقر الوزارة بغزة .
 وشارك في الورشة د. زياد ثابت وكيل وزارة التربية والعليم العالي بغزة، واللواء ناصر مصلح مدير عام الدفاع المدني، وأ. ابتسام أبو شمالة مسؤولة ملف التعليم في "يونيسيف"، ود. تيسير الشرفا وأ. حاتم غيث من التربية والتعليم، والعقيد حسين زعرب مدير التدريب بالدفاع المدني، بالإضافة إلى مدراء مديريات التعليم والمدارس المشاركة بالمشروع .
 من جانبه، أكد د. ثابت على أهمية هذا المشروع التعليمي الذي يهدف لتعزيز وعي وثقافة الطلبة والمعلمين بكيفية التعامل مع حالات الطوارئ، شاكرا كل من الدفاع المدني ومنظمة يونيسيف على تعاونهم وحرصهم على سلامة وأمن الطلبة والمعلمين.
 بدوره، أكد اللواء مصلح أن مواجهة الأزمات والحالات الطارئة ضرورة لا بدّ منها لجميع المعنيين بسلامة الطلبة، مضيفا أن توفير الأمن والسلامة في المدارس بمختلف مراحلها يهدف إلى توفير بيئة تعليمية سليمة وآمنة للطلبة والأسرة التعليمية.
 وشدد على أن المدارس تحظى باهتمام ورعاية الدفاع المدني لحرصه على تطبيق شروط السلامة الوقائية في كافة المدارس, وكذلك وضع خطط توعوية لنشر الوعي الوقائي بين الطلبة والطالبات.
 وأكد أن هذا المشروع يهدف إلى تدريب الطلبة والمعلمين على السلوك الوقائي بشكل يمتد إلى حياتهم العامة ويساعدهم على تحمل المسئولية وقت الطوارئ، مؤكدا أن دور المؤسسات التعليمية لا يقتصر على التعليم فقط, بل يمتد إلى التربية من خلال إبراز أهمية السلامة في المناهج والمقررات الدراسية.
 وشدد اللواء مصلح على أن الدفاع المدني يسعى إلى تطبيق شروط وتعليمات السلامة في كافة المباني والفصول الدراسية والتدريب على استخدامها.
 وأعرب مدير عام الدفاع المدني عن أمله أن يكون هذا المشروع بداية لمشاريع أخرى لرفع الوعي المجتمعي والاستعداد للمخاطر والأزمات، داعيا إلى تشكيل لجنة متخصصة للإشراف على تنفيذ سياسة الأمن والسلامة بالمدارس.
 من جانبها، أكدت مسؤولة ملف التعليم باليونيسيفعن أهمية هذا المشروع، مشيرة إلى أن الدفاع المدني يقوم بواجبه دائما في حالات الحروب والطوارئ، مضيفة أن أهمية دوره برز بشكل ملحوظ فترات العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.
 وأعربت أبو شمالة عن شكرها لمشاركة الدفاع المدني أيضا بتوعية المجتمع وخاصة فئة الطلبة بإجراءات وسبل الوقاية والسلامة.
 وخلال الورشة عرض غيث ملخص عن المشروع، بينما عرض العقيد زعرب فيديو إرشادي بعنوان "المدرسة الآمنة".
 يذكر أن الدفاع المدني وقع مذكرة تعاون مع وزارة التربية والتعليم بغزة لتعزيز ثقافة الوعي بوسائل الوقاية والسلامة خلال العام الجاري.

الثلاثاء 10 يناير 2017
طباعة الأرشيف عودة

قناة الدفاع المدني

loading..

ملفات خاصة